سمامة بيت لحم.. رسالة سلام ومحبة

سمامة بيت لحم.. رسالة سلام ومحبة
7 مارس 2022

كانت فكرة حماية طائر السمامة الزائر لمدينة بيت لحم وتحديداً إلى كنيسة المهد، من أكبر وأهم المشاريع لحماية هذا الطائر عن طريق بناء الأعشاش له، ومن المشاريع التي تحمي الطيور المهاجرة في فلسطين وتعمل على تعزيز الوعي المحلي بأهمية الطيور المهاجرة وخاصة طائر السمامة الذي يزور فلسطين صيفا ويعد ظهوره مؤشرا على بدء الهجرة الربيعية للطيور فيها.

وجاءت فكرة المشروع بعد ملاحظات بالعين المجردة من قبل خبير الطيور سائد الشوملي حول طائر السمامة الذي واجه إغلاق للحفر في جدران كنيسة المهد الخارجية بعد ترميمها والتي كانت مستخدمة من قبل الطائر كمواقع تعشيش قبل إغلاقها.

وقد تمت مساعدة الطائر الذي عرف لاحقا (سمامة بيت لحم) بوضع   43 صندوقا خشبيا على جدران مدرسة تراسنطا القريبة من الكنيسة ووضع مكبرات صوت تعمل الكترونيا لإطلاق صوت طائر السمامة بهدف جذب الطائر الى الصناديق الخشبية من أجل التكاثر في داخلها.

وشكل المشروع رسالة وطنية للعالم بأن فلسطين وشعبها محبين للحرية والسلام ونسعى مع دول العالم على حماية البيئة والطبيعة والطيور التي تزورنا، في توفير الأمن والأمان لها ولتكون فلسطين البيت الآمن لطائر السمامة العالمي والطيور المهاجرة لها، بالإضافة الى خلق مقصد سياحي بيئي يجذب السياحة الداخلية الوافدة والسياحة الخارجية.

ويمكنكم الاطلاع على تفاصيل المشروع من خلال المرفق